التعليم المصري

قصيدة وعيد ابي قابوس..شرح قصيدة وعيد ابي قابوس

قصيدة وعيد ابي قابوس، تعتبر اللغة العربية واحدة من أهم المواد التي يتم تدريسها للطلاب في مختلف المراحل الدراسية، والتي تشمل على العديد من المهارات والقدرات المعرفية، كما تضم قواعد النحو والصرف والتعبير والقراءة والاستماع، حيث تبنى هذه المهارات بشكل تدريجي من خلال الانتقال بين المراحل التعليمية، حيث تتضمن المادة الكثير من الدروس والموضوعات المتنوعة، ولقد وردت قصيدة وعيد أبي قابوس في مقرر اللغة العربية لطلاب الصف الثاني ثانوي، ومن خلال هذا المقال سوف نقدم نص قصيدة وعيد ابي قابوس ، وشرح نص القصيدة.

قصيدة وعيد ابي قابوس

قصيدة وعيد أبي قابوس وهي من قصائد النابغة الذيباني، وهي من مقرر اللغة العربية للطلاب وطالبات الصف الثاني ثانوي، وفق المناهد الحديث لمملكة البحرين، وتم اختياره هذه القصيدة ليتم شرح المعاني الرائعة التي تشملها والصور الجمالية التي تتحدث عنها بين الكلمات والمترادفات المميزة والرائعة للشاعر الذيباني، والتي تم تناقلها عبر الأجيال المتتالية نظراً لما تشمله من قيم أدبية وخصائص شعرية مميزة.

نص قصيدة وعيد ابي قابوس

تعتبر قصيدة وعيد ابي قابوس، واحد من أشهر القصائد العربية والتي تشمل على الكثير من القيم الأدبية والشعرية الرائعة، والعديد من الأفكار والقضايا التعبيرية المميزة، ونص القصيدة كما يلي:

  • عَفَا ذُو حِسًّا مِنْ فرتنى , فالفوارع ,
  • فجنبا أُرِيَك , فالتلاع الدوافع
  • فمجتمع الأشراج غَيْر رَسْمِهَا
  • مصايف مَرَّت , بَعْدَنَا , ومرابع
  • تَوَهَّمْت آياتٍ لَهَا , فَعَرَفْتهَا
  • لِسِتَّة أَعْوَام , وَذَا الْعَامّ سَابِع
  • رَمَاد كَكُحْل الْعَيْن لأياً أُبَيِّنُه ,
  • وَنُوِي كجذم الْحَوْض أثلم خَاشِع
  • كَان مَجَر الرامسات ذيولها ,
  • عَلَيْه , حَصِير , نمقته الصوانع
  • عَلَى ظَهْرِ مبناةٍ جديدٍ سُؤْرُهَا ,
  • يَطُوفُ بِهَا , وَسَط اللَّطِيمَة , بَايَع
  • فكفكفت مِنِّي عِبْرَة , فَرَدَدْتهَا
  • عَلَى النَّحْرِ , مِنْهَا مُسْتَهَلّ ودامع
  • عَلَى حِينِ عَاتَبْت الْمَشِيب عَلَى الصِّبَا ,
  • وَقُلْت : أَلَما أَصَحّ وَالشَّيْب وَازِعٌ ؟
  • وَقَدْ حَالَ هُم , دُونَ ذَلِكَ , شَاغِلٌ
  • الشَّغَاف , تبتغيه الْأَصَابِع
  • وَعِيدٌ أَبِي قَابُوس , فِي غَيْرِ كُنْه ,
  • أَتَانِي , ودوني راكس , فالضواجع
  • فَبِتّ كَأَنِّي ساورتني ضَئِيلَة
  • مِن الرَّقْش , فِي أَنْيَابُهَا السُّمّ ناقع
  • يسهد , مِنْ لَيْلٍ التَّمامِ , سليمها ,
  • لحلى النِّسَاء , فِي يَدَيْهِ , قعاقع
  • تناذرها الراقون مِنْ سُوءِ سُمُّهَا ,
  • تطلقه طوراً , وطوراً تَرَاجَع
  • أَتَانِي , أَبَيْت اللّعْنَ , إِنَّك لمتني ,
  • وَتِلْك الَّتِي تستك مِنْهَا الْمَسَامِع
  • مَقَالَة أَنْ قَدْ قُلْت : “سوف أناله” ,
  • وَذَلِك , مِنْ تِلْقَاءِ مِثْلَك , رَائِع
  • لَعَمْرِي , وَمَا عُمْرِي عَلِيّ بهين ,
  • لَقَد نَطَقَت بطلاً عَلِيّ الأقارع
  • أقارع عَوْف , لَا أُحَاوِل غَيْرِهَا ,
  • وُجُوه قرود , تَبْتَغِي مِن تجادع
  • أَتَاك امْرُؤٌ مستبطن لِي بُغْضِه ,
  • لَهُ مِنْ عَدُوٍّ , مِثْلَ ذَلِكَ , شَافِعٌ
  • أَتَاك بقولٍ هَلْهَل النَّسْج , كاذبٍ ,
  • وَلَمْ يَأْتِ بِالْحَقّ , الَّذِي هُوَ نَاصِعٌ
  • أَتَاك بقولٍ لَمْ أَكُنْ لأقوله ,
  • وَلَو كَبُلْت فِي سَاعِدَي الْجَوَامِع
  • حَلَفَت , فَلَم أَتْرُك لِنَفْسِك رِيبَةٌ ,
  • وَهَل يَأْثَمْن ذُو أمةٍ , وَهُو طَائِع ؟
  • بمصطحبات مِن لصافٍ وثبرةٍ ,
  • يزرن الأَلا , سيرهن التَّدَافُع
  • سماماً تُبَارِي الرِّيح , خوصاً عُيُونُهَا ,
  • لَهُنّ رذايا , بِالطَّرِيق , وَدَائِع
  • عَلَيْهِنّ شَعِث عَامِدُون لِحَجِّهِم ,
  • فَهُنّ , كأطراف الحني , خواضع
  • لكلفتني ذَنْبِ امْرِئٍ , وَتَرَكَتْه ,
  • كَذِي العُرّ يُكْوَى غَيْرِه , وَهُو راتع
  • فَإِنْ كُنْت , لَا ذُو الضّغْن عَنِّي مُكَذِّبٌ ,
  • وَلَا حلفي عَلَى الْبَرَاءَةِ نَافِع
  • وَلَا أَنَا مَأْمُونٌ بِشَيْء أَقُولُه ,
  • وَأَنْت بأمرٍ , لَا مَحَالَةَ , وَاقِعٌ
  • فَإِنَّك كَاللَّيْل الَّذِي هُوَ مُدْرِكِي ,
  • وَإِنْ خَلَتْ أَن المنتأى عَنْك وَاسِعٌ
  • خَطَاطِيف حَجَن فِي حبالٍ متينة ,
  • تُمَدّ بِهَا أيدٍ إلَيْك نَوَازِع
  • أَتُوعِد عبداً لَمْ يَخُنْك أَمَانَةٌ ,
  • وَتَتْرُك عبداً ظالماً , وَهُو ظالِع ؟
  • وَأَنْت رَبِيع يَنْعَش النَّاس سَيَّبَه ,
  • وَسَيْفٌ , أعيرته الْمُنْيَة , قَاطِعٌ
  • أَبَى اللَّهُ إلَّا عَدْلُه ووفاءه ,
  • فَلَا النُّكْر مَعْرُوفٌ , وَلَا الْعُرْف ضَائِعٌ
  • وَتُسْقَى , إذَا مَا شِئْت , غَيْر مصردٍ ,
  • بزوراء , فِي حَافّاتِهَا الْمِسْك كانع

شرح قصيدة وعيد ابي قابوس

الذيباني أحد أشهر شعراء الاعتذار في العصر الجاهلي، حيث تقوم القصيدة على الاعتذار، حيث اعتمد الشاعر على التصوير الحسي للحالة التي يعيشها بعد التهديد، كمن وثبت عليه أفعى منقطة ذات سم قاتل فأضحى كالملدوغ الذي توضع في يديه حلي النساء كي لا ينام ويسري السم في جسمه، وتدرج في الحجج لإقناع الملك بالعفو عنه، فخصومه قردة وقولهم باطل وصادر عن حقد وهو يقسم على ذك، وحجة المقارنة بينه وبين خصومه في صفات متناقضة، وحجة المنطق لأنه ذو سيرة مستقيمة وطائع للملك، وحجة الشاهد القولي أنه مثل البعير الذي يكوى وهو غير مريض وأعدائه كالبعير الأجرب الذي يرتع كيف يشاء.

ختاماً، نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، والذي قدمنا لكم من خلاله نص قصيدة وعيد أبي قابوس، وشرح القصيدة، لطلاب وطالبات الصف الثاني ثانوي في مملكة البحرين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock