اعلن معنا
الجامعات العربية

ما هو البحث الأولي وكيف أبدأه؟ 

 البحث الأولي هو أي بحث تقوم به لجمع البيانات بنفسك. مثل: إجراء الدراسات الاستقصائية، والمقابلات، والأبحاث العِرقيّة/ الاثنوجرافية؛ والرصد والملاحظة. الباحث المتمكّن يعرف كيف يستخدم المصادر الأوليّة والثانويّة في كتابته بشكل منسجم.

     من المفيد أن تكتسب مهارة إجراء الأبحاث الأولية، لأنها تكمل ما لديك من مصادر ثانويّة كالمجلات، أو المجلات العلمية، أو الكتب. ويمكنك أيضًا جعلها موضع تركيز لمشروعك. إجراء الأبحاث الأولية مهارة مميزة لأنها قد تحسن أدائك في مجالات مختلفة، كالإدارية والشخصية والأكاديمية.
لكنّني لست خبيرًا!


     عند التخطيط بعناية، يمكن لأي شخص أن يقوم بالأبحاث الأولية، حتى طلاب الجامعة الذين يبدؤون بالكتابة. نقدم لك في هذا المنشور بعض المعلومات التي ستساعدك على البدء.
في أي المشاريع أو الأنشطة يستخدم البحث الأولي؟
• عندما تعمل على مشكلة محلية لم يتم التطرّق إليها مسبقًا، وليس لديك أبحاث ترجع إليها.
• عندما يتضمن عملك الكتابة عن مجموعة معيّنة من الناس أو شخص بعينه.
• عندما يكون موضوع عملك مبتكرًا أو حديثًا نسبيًّا والمراجع فيه قليلة.
• ويمكن أيضًا استعمال البحث الأولي لتأكيد أو نفي اتفاق الاتجاهات المحلية مع النتائج الوطنية.

ما أنواع البحث الأولي؟
يتخذ البحث الأولي أشكالاً عدّة. يهدف هذا الدليل إلى تعريفك بشكل عام على أنواع البحث الأولي التي يتم التدريب عليها عادة في دروس الكتابة الأكاديمية.

    المقابلات: جلسة تلقي فيها الأسئلة وتجمع الإجابات من شخص واحد أو مجموعة صغيرة من الناس. تقدم المقابلات معلومات كثيرة من أشخاص قليلين، ممّا يجعلها ��سيلة فعّالة للحصول على رأي الخبراء في موضوع ما.
   الدراسات الاستقصائية: هي شكل آخر لإلقاء الأسئلة، أقل مرونة من المقابلات وتشمل مجموعة أكبر. هذه الدراسات تقدم معلومات محدودة من عدد كبير من الناس مما يفيدك إذا رغبت بمعرفة آراء مجتمع كبير.
    الرصد والملاحظة: حيث تكتب الملاحظات المنظمة عن وقائع في العالم. بملاحظتك تحصل على معلومات عن أشخاص أو حوادث أو أماكن معينة، وتتميّز تلك المعلومات بالحياديّة، على عكس المقابلات.
    تحليل البيانات: هو جمع البيانات وتنظيمها وفقًا لمعيارٍ تختاره. مفيد عندما تبحث عن الأنماط. مثلاً، تسجيل الإعلانات التجارية لثلاث قنوات تلفاز شهيرة ودراسة أدوار الجنسين فيها.

كيف أبدأ؟
استدعِ هذه الأسئلة عندما تبدأ التفكير بإجراء أبحاث أولية:
• ماذا أريد أن أكتشف؟
• كيف أخطّط لاكتشافه؟ (هذا ما يسمى بالطرائق البحثية أو منهجية البحث)
• من سأستهدف بالمقابلة / الملاحظة / الدراسات الاستقصائية ؟ (يسمى هؤلاء بالمشاركين أو الأشخاص موضع الدراسة )
• كيف سأصل إلى أولئك الناس؟
• ما التحيّزات المسبقة لديّ عن الموضوع؟
• كيف أضمن أنها لن تؤثر على طرائق البحث؟
• ماذا أتوقع أن أكتشف؟

ما هو البحث الأولي وكيف أبدأه؟ – مدونة المناهج السعودية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock